سياسة دولية

بوتين يستنجد بأفكار "بريماكوف" لإنقاذ النظام العالمي الحالي

أكد بوتين أن أفكار السياسي الروسي "هي أشد ما يحتاج إليه العالم اليوم"- جيتي
أكد بوتين أن أفكار السياسي الروسي "هي أشد ما يحتاج إليه العالم اليوم"- جيتي

اعتبر الكريملين أن النظام العالمي حاليا يحتاج لأفكار المستشرق والمفكر ورجل الدولة الروسي لفترة ما بعد الاتحاد السوفياتي يفغيني بريماكوف.


وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال منتدى العلم والخبرة الدولي الثامن "قراءات بريماكوف" إن أفكار وزير الخارجية ورئيس الوزراء الأسبق يفغيني بريماكوف حول النظام العالمي مطلوبة اليوم أكثر من أي وقت مضى، بحسب ما نقلته وكالة نوفوتسي الروسية.

 

وأكد بوتين أن أفكار المفكر الروسي حول مستقبل النظام العالمي "هي أشد ما يحتاج إليه العالم اليوم"، استنادا إلى تحليله العميق للعمليات الموضوعية والتوقعات العلمية، وفقا للوكالة الروسية.

من هو بريماكوف؟

 

يفغيني بريماكوف هو مفكر وسياسي من أصول أوكرانية، عاصر النظامين السوفياتي والروسي الاتحادي، حيث تولى منصب رئيس جهاز المخابرات الخارجية في الاتحاد السوفياتي "كي جي بي" وبعد تفككه أصبح رئيسا للوزراء.

 

وولد يفغيني بريماكوف يوم 29 تشرين الأول/ أكتوبر من العام 1929 في مدينة كييف بأوكرانيا عندما كانت جزءا من الاتحاد السوفياتي السابق، وتوفي في 26 حزيران/ يونيو 2015 عن سن تناهز الـ86 عاما.



عين بريماكوف في العام 1996 وزيرا للخارجية الروسية، قبل أن يصبح رئيسا للحكومة الروسية في 1998 ثم أقيل في أيار/مايو 1999.

 

واتبع بريماكوف سياسة أكثر تشددا في العلاقة مع واشنطن، حيث تبنى الدفاع عن حقوق الأقليات الروسية في دول البلطيق (أستونيا، ولاتفيا، وليتوانيا)، كما اشتهر بريماكوف بمعرفته بالشؤون العربية التي ولدتها دراساته الأكاديمية الاستشراقية.

 

وأصدر بريماكوف عددا من المؤلفات من أبرزها "الاستعمار والدول العربية"، و"الشرق الأوسط في الخفاء والعلن"، و"الشرق بعد انهيار الاستعمار"، و"صفحات من تاريخ المخابرات الخارجية الروسية"، و"العالم بعد الحادي عشر من سبتمبر".

النقاش (1)
ناقد لا حاقد
الخميس، 08-12-2022 10:44 ص
ههه بوتين السفاح اصبح اعرج حتى في لسانه